عباس يهنّئ الحزب الشيوعي الصيني بمئويته

عباس يهنّئ الحزب الشيوعي الصيني بمئويته
عباس والرئيس الصيني (أ ب)

هنأ الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اليوم الخميس، الرئيس الصيني شي جينبينغ، بالمئوية الأولى لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني.

وفي نيسان/أبريل الماضي، انتشر تسجيل صوتي غاضب للرئيس عباس شتم فيه الصين وعددًا من دول العالم. فخلال اجتماع للجنة المركزية لحركة "فتح" لمناقشة ملف الانتخابات، توجّه أحد أعضاء اللجنة للرئيس عباس بطلب تهنئة الصين، قبل أن يستشيط غضبًا.

وتداول ناشطون، حينها، المقطع بكثافة.

وفي البرقية، أشاد عباس "بحكمة الرئيس الصيني واقتداره في قيادة حزبه وبلده، والارتقاء بالصين لتتربع على أعلى هرم الاقتصاد في العالم، بفضل الإنجاز اللافت في التنمية الاقتصادية والتكنولوجية الرائدة، لا سيما إطلاق مشروع الحزام والطريق الذي يعتمد على الشراكة في التنمية والتعاون، وبما يعود على جميع أطرافه بالمنفعة المشتركة".

كما أشاد عباس، بحسب وكالة "وفا"، بنجاح "الرئيس الصيني في القضاء على فيروس (كوفيد- 19)، وتوفير اللقاحات الفعالة والرعاية الصحية لشعبه، ولشعوب عديدة حول العالم، مؤكدا أن الصين اليوم تعتبر نموذجا يُقتدى به في المجالات كافة".

​وجدّد عباس، بحسب نصّ الرسالة، "اعتزازه الكبير بعلاقات الصداقة التاريخية التي تجمعهما، والتي يحرص على تعزيزها، لما فيه منفعة وخير البلدين والشعبين، وعن تثمينه العالي لمواقفه المبدئية والتضامنية الثابتة تجاه شعبنا وقضيتنا الفلسطينية العادلة، ودوره الهام والفاعل والمؤثر تجاه قضيتنا، ومبادراته السياسية المقدرة، التي تستند للقانون الدولي وتحقيق الأمن والسلام في المنطقة والعالم".

وانتهى إلى القول "نحن على ثقة بأن دعمكم لنضال شعبنا سيستمر، وصولا لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرضنا ومقدساتنا، وتحقيق الاستقلال لشعبنا في دولتنا الفلسطينية ذات السيادة على أرضنا وعاصمتها القدس الشرقية".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص