عبد الله البرغوثي: صفقة تبادل الأسرى لن تنجز قريباً بسبب تعنت نتنياهو

عبد الله البرغوثي: صفقة تبادل الأسرى لن تنجز قريباً بسبب تعنت نتنياهو

قال الأسير من حركة "حماس" والقيادي في كتائب القسام في الضفة الغربية، عبد الله البرغوثي، اليوم إن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو يعيق إتمام صفقة تبادل الأسرى مع الحركة، وأضاف: "الصفقة لن تنجز قريباً... لأن نتنياهو لا يريد إنجازها، فهو منشغل جداً في امور أخرى".

وبحثت المحكمة اليوم استمرار وضع البرغوثي في سجن انفرادي. وقال البرغوثي الذي ترفض اسرائيل اطلاق سراحه ضمن صفقة التبادل إنه في حال تم تحريره سيواصل النضال ضد الإحتلال في كل فلسطين.

وأوضح البرغوثي إن والد شاليط يعلم أن نتنياهو هو الذي يعيق إتمام الصفقة لكنه لا يجرؤ على الإدلاء بذلك.

وقال البرغوثي إن على اسرائيل إجراء محادثات مع حركة "حماس" لأن "هذه القيادة انتخبها الشعب".

وأضاف: اسمي وضع ثالثاً في قائمة الأسرى التي قدمت، بعد اسم مروان البرغوثي واحمد سعدات، والمبعوث الاسرائيلي حاغاي هداس وقع على القائمة وكذلك حماس، لكن عندما وصل القرار لنتنياهو راوغ وتراجع.

وعن الحالة الصحية للجندي الإسرائيلي الأسير، غلعاد شاليط، قال البرغوثي إن حالته مئة في المئة على حد عمله... "يأكل ويشرب وينام، فنحن لا نمس أسرنا".

وبخصوص العميل مصعب يوسف، الذي ادعى انه سلمّه للمخابرات الإسرائيلية، قال البرغوثي: "لا علاقه له بتسليمي، ومن سلمني مدفون تحت الأرض. هو (مصعب) قام بالمحصلة بأمور صغيرة، فهو لم يعرف بالأمور الكبيرة، ودوره كان صفرا".

وكانت محكمة اسرائيلية قد حكمت على البرغوثي في العام 2004 بالسجن 67 حكما مؤبدا بعد ادانته بالتخطيط لعدة عمليات تفجيرية في القدس وريشون ليتسيون وتل أبيب. وترفض اسرائيل اطلاق سراح البرغوثي اضافة الى عدة اسرى منهم مروان البرغوثي واحمد سعدات وعباس السيد وجمال ابو الهيجا وحسن سلامة وغيرهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018