نقل مروان البرغوثي إلى جهة غير معروفة

نقل مروان البرغوثي إلى جهة غير معروفة

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي قامت بنقل الأسير النائب مروان البرغوثي من سجن 'ريمون' إلى جهة غير معلومة، وذلك بعد خمسة أيام من وصوله للسجن.

وقالت الهيئة في بيان صحافي، اليوم الخميس، 'إن البرغوثي خلال وجوده في 'ريمون' منع من التنقل بين الأقسام والتواصل مع الأسرى، وذلك ضمن تشديدات مقصودة على حركته'، محملة المسؤولية لإدارة سجون الاحتلال لما يجري من انتهاكات تعسفية، أو مضايقات مستمرة بحقه.

وأشارت إلى أن البرغوثي المحكوم 5 مؤبدات و40 عاما، قضى بعد اعتقاله في 15/4/2002 في عزل انفرادي لمدة عامين، ومن ثم تم عزله في قسم العزل الجماعي في سجن 'هداريم'، ومنع من التنقل بين السجون، والتواصل مع الأسرى الآخرين.

يشار إلى أن البرغوثي حصل على شهادة الدكتوراه خلال وجوده في السجن، وأطلقت مؤخرا حملة لترشيحه لجائزة نوبل للسلام، بدعم من العديد من المنظمات والحكومات حول العالم. 

وأبرق النائب عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، د. باسل غطاس، صباح اليوم لوزير الأمن الداخلي، جلعاد إردان، محتجا على نقل الأسير والقائد الفلسطيني مروان البرغوثي من سجن رامون إلى جهة غير معلومة، وطالب غطاس بالكشف الفوري عن مكان احتجاز البرغوثي وظروف أسرة.

وأدان النائب غطاس هذا الإجراء التعسفي بشدة وقال إن هذه الأساليب لن تنال من صلابة الأسرى الذين تحاول إسرائيل إذلالهم وملاحقتهم حتى في سجنهم.

اقرأ/ي أيضًا| مروان البرغوثي: بلجيكا ترشحه لنيل جائزة نوبل للسلام