نقل الباحث الإسلامي طارق رمضان للمستشفى أثناء تحقيقات بتهم اغتصاب

نقل الباحث الإسلامي طارق رمضان للمستشفى أثناء تحقيقات بتهم اغتصاب

قالت وسائل إعلام اليوم الأحد، إنّه تم نقل الباحث الإسلامي طارق رمضان إلى المستشفى، وهو الذي كان سجن خلال هذا الشهر، لتحقيقات حول حالتي اغتصاب مزعموتين وجهت إليه.

وقال موقع على الإنترنت يقوم بحملات من أجل إطلاق سراح رمضان، إن اسرته علمت بدخوله المستشفى. وذكرت مصادر فرنسية قريبة من القضية، إنه أدخل إلى المستشفى أمس الجمعة.

وقالت إيمان زوجة رمضان الفرنسية، في فيديو وضع على الموقع بعنوان "أطلقوا سراح طارق رمضان" إن زوجها يعاني من "مرض مزمن شديد" وأن علاجه غير متوافر في السجن.

وكان الباحث البالغ من العمر 55 عاما، قد وجهت إليه اتهامات هذا الشهر في قضيتين، وقعت إحداهما في عام 2009 والأخرى في عام 2012.

وينفي رمضان ارتكاب أي خطأ ورفع دعوى زاعما أن الاتهامات مغلوطة.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية