أوكرانيا: معالجة الخوف من الموت بـ "القبور"

أوكرانيا: معالجة الخوف من الموت بـ "القبور"

 

ابتكر طبيب أوكراني علاجا جديدا لـ "فوبيا الخوف من الموت"، حيث يقوم بوضع أي شخص حي لمدة 15 دقيقة في نعش حقيقي دون طعام أو مياه، مع فتحات تهوية صغيرة جدا، وفي غرفة مظلمة تماما تشبه القبر، وكل هذا بهدف التعود على حياة ما بعد البعث.

"إنها الراحة الحقيقية"، هذه هي الجملة التي لخص فيها الدكتور النفسي، ستبيان بريانيك، من بلدة تروسكافيتس الأوكرانية، طريقته العلاجية الجديدة، إذ قرر تخصيص إحدى حجرات عيادته للراغبين في التعود على مرحلة ما بعد البعث بوضع العديد من القبور فيها، وضبط توقيت كل تابوت على 15 دقيقة بالضبط، بعدها يفتح ليجد المريض نفسه مرتاحا من هموم كثيرة، ومتقبلا تماما لفكرة الموت.

وقال موقع "أوديتى سنترال"، إن الغريب في الأمر أن هذه الفكرة الغريبة لاقت رواجا كبيرا في بلدة تروسكافيتس الأوكرانية وما حولها من البلدان، حيث أكد العديد من المعالجين لدى بريانيك إنهم استراحوا فعلا بعد مرورهم بهذه التجربة، وأنه لا مانع لديهم من الذهاب يوميا له لدفن أنفسهم 15 دقيقة في النعش.

أما المستفيد الأول من طريقة العلاج بالقبور هو الدكتور بريانيك، فهو يكسب 25 دولارا في كل جلسة يقضيها المريض في النعش.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018