التجمع ينظم تظاهرة في الناصرة احتجاجاً على جرائم الإحتلال..

التجمع ينظم تظاهرة في الناصرة احتجاجاً على جرائم الإحتلال..

شارك العشرات من ناشطي التجمع الوطني الديمقراطي في مدينة الناصرة في تظاهرة رفع شعارات في المدينة، إحتجاجاً على العدوان الإسرائيلي وجرائم الإحتلال بحق أبناء شعبنا الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وندد المشاركون بتصعيد العدوان على أبناء شعبنا، ومواصلة الإحتلال ارتكاب جرائم حرب في ظل صمت عربي مهين، وعالمي يمنح الإحتلال الضوء الأخضر لمواصلة جرائمه.

وعقب أحد المشاركين في التظاهرة بأن هذه الخطوة تأتي لكسر حاجز الصمت المهين إزاء ما يقترفه الإحتلال تحت سمع وبصر العالم بأسره!!

كما لفت السيد حسن أمارة، عضو اللجنة المركزية للتجمع، إلى أن التواطؤ ومواصلة الصمت يمنحان الإحتلال الضوء الأخضر لتصعيد جرائمه بحق أبناء شعبنا.

وقد رفع المشاركون عدة شعارات حيوا فيها الأسرى في سجون الإحتلال، وتؤكد على رفض الشعب الفلسطيني للركوع، كما تؤكد على أن ما تمارسه إسرائيل في الضفة والقطاع هو إرهاب دولة.

ومن بين الشعارات التي رفعها المتظاهرون؛ "كل التحية لأسرى الحرية البواسل" و"نعم للجوع ولا للركوع" و "الصمت العالمي صمت على الجريمة" و"الفلوجة.. الرمادي.. غزة.. نابلس.. تعدد الإرهابيون والمعاناة واحدة" و"ارفعوا أيديكم عن الشعب الفلسطيني" و"ما يجري في غزة هو إرهاب دولة" وغيرها..

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018