اعتقال تسعة شبان عرب اليوم بشبهة رشقهم سيارات المسافرين بالحجارة والشرطة تواصل تمركزها قرب البلدات العربية

اعتقال تسعة شبان عرب اليوم بشبهة رشقهم سيارات المسافرين بالحجارة والشرطة تواصل تمركزها قرب البلدات العربية

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية تسعة قاصرين وشبان عرب، قالت أنها ألقت القبض عليهم، اليوم السبت، لقيامهم برشق سيارات المسافرين بالحجارة في منطقة الناصرة.
ففي ساعات فجر اليوم، اعتقلت الشرطة قاصراً وشابين آخرين ( 20 عاماً)، بشبهة رشق السيارات بالحجارة على شارع التفافي الناصرة رقم (75).

وفي وقت سابق اعتقلت الشرطة ثلاثة قاصرين تتراوح أعمارهم بين ( 14 – 17 عاماً) وشابا آخراً ( 18 عاماُ) ، في أعقاب شكاوى من قبل المسافرين، تعرضوا للرشق بالحجارة خلال سفرهم على الشارع الرئيسي في قرية كفر كنا، وقالت الشرطة أن أفراد الوحدة الخاصة تمكنت من إلقاء القبض على المشتبهين الأربعة الذين كانوا ملثمين.

وأعلنت شرطة "نتسيريت عيليت" أنها اعتقلت قاصرين من المدينة ( 13 و 14 عاماً) ، بعد قيامهم برشق السيارات بالحجارة، في شارع "حرود" في المدينة.
هذا ومن المتوقع أن يمثل جميع المشتبهين التسعة أمام محكمة الصلح في "نتسيريت عيليت" خلال الساعات القريبة، للنظر في طلب الشرطة تمديد اعتقالهم.

وأعلنت الشرطة أنها ستتعامل بحزم مع أعمال الإخلال بالنظام، ورشق السيارات بالحجارة، في حين تواصل قوات كبيرة من الشرطة تمركزها في عدد من الشوارع الرئيسية والمفترقات القريبة من البلدات العربية، تحسباً لأي طارئ.

يذكر أن النيابة العامة قدمت عشرات لوائح الاتهام بحق قاصرين وشبان عرب، على خلفية الفعاليات الاحتجاجية ضد الحرب على غزة، بادعاء أن الشبان أخلوا بالنظام العام، ورشقوا أفراد الشرطة والسيارات المسافرة بالحجارة. علماً أن أكثر منهم 200 شاب ما زالوا رهن الاعتقال على خلفية هذه الأحداث.