معربا عن تقديره لدور العقيد معمر القذافي; "التجمع" يشدد على ضرورة استثمار هذه الزيارة بصورة صحيحة

معربا عن تقديره لدور العقيد معمر القذافي; "التجمع" يشدد على ضرورة استثمار هذه الزيارة بصورة صحيحة


عبّر وفد التجمع الوطني الديمقراطي بعد الزيارة التي شارك فيها إلى ليبيا ضمن وفد من عرب الداخل، عن تقديره لدور العقيد معمر القذافي، لمبادرته كرئيس القمة العربية في إستقبال وفد من عرب الداخل في ليبيا وعن تقديره للرعاية التي أولتها الدولة الليبية لأعضاء الوفد.. ابتداءً من انطلاقهم من عمان ووصولهم إلى ليبيا وحتى عودتهم إلى عمان بسلام.
وجاء في بيان أصدره الحزب إن التجمع الوطني الديمقراطي ينظر إلى مشاركته في هذه الزيارة باعتبارها امتداداً لتصوراته المتضمنّة في برنامجه، المتعلقة بالهوية القومية والإنتماء إلى الأمة العربية وضرورة التفاعل معها، وتحدي السياسات الإسرائيلية الهادفة إلى عزلنا وحصارنا وهذه هي الرسالة الأهم على المستوى الأولي بغض النظر عن التفاصيل والملاحظات. وشدّد البيان على ضرورة أن يجري استثمار هذه الزيارة بصورة صحيحة وأن يتم التعامل مع لجنة المتابعة ورئيسها عنوانًا للجماهير العربية في الداخل.

كما عبّر الوفد عن رضاه عن التوجهات الأساسية الواردة في كلمة القذافي، خاصة فيما يتعلق برفض التطبيع مع إسرائيل وبرفض الإعتراف بها كدولة اليهود، ورفضه نهج التسوية العبثي والتسويات غير العادلة ودعمه لحل إنساني للقضية الفلسطينية والمسألة اليهودية في فلسطين ولحق اللاجئين في العودة.

وعبّر الوفد عن أمله بأن تلقى هذه التوجهات ترجمات فعلية في القمة العربية واستعادة التمسك بالثوابت القومية والمصلحة القومية العربية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

ودعا البيان في ختامه إلى بحث الزيارة ومضامينها والإشكالات التي رافقت تشكيل الوفد وما يتعلق بدور لجنة المتابعة كعنوان قيادي للجماهير العربية في أقرب اجتماع للجنة في مقرها في الناصرة.