اللد: اتهام والدة وشقيق طالبة بالاعتداء على معلم من قلنسوة

اللد: اتهام والدة وشقيق طالبة بالاعتداء على معلم من قلنسوة
اجتماع بعد الاعتداء في المدرسة باللد

قدمت النيابة العامة إلى محكمة الصلح في مدينة"ريشون لتسيون" اليوم، الأحد، لائحتي اتهام ضد والدة وشقيق طالبة من مدينة اللد، وذلك بعد الاعتداء على معلم متقاعد (64 عاما) من مدينة قلنسوة في مدرسة دار الحكمة الشاملة (إعدادية وثانوية) في اللد، مطلع شهر تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

ونسبت النيابة العامة للوالدة والشقيق تهمة "الاعتداء على مدرس من مدينة قلنسوة يعمل كمتطوع في المدرسة، بسلاح أبيض، الاعتداء في ظروف خطيرة والتهديد تحت وطأة التهديد بالسلاح".

وأشارت النيابة في لائحتي الاتهام، إلى أن المتهمين "اعتديا على المعلم الذي يُدرس الطالبة، ابنة العائلة، في مطلع الشهر الجاري بعد جدال حاد نشب بين الطالبة والمعلم".

وأشارت النيابة في لائحة الاتهام إلى أن "الطالبة أبلغت عائلتها بما حصل، فوصلت والدتها وشقيقها للمدرسة للتحدث مع المدير حول الموضوع، فقام المدير باستدعاء المعلم المذكور، وحين وصوله الغرفة أقدما على الاعتداء عليه وضربه ضربا مبرحا، حتى سقط أرضا".

ويستدل من لائحتي الاتهام أيضا أنه "على الرغم من أن المعلم كان مطروحا على الأرض، استمر المتهم بالاعتداء عليه وأصابه بجروح متوسطة، في حين حاول المعلمون إبعاد المتهم عن ضرب المعلم المطروح أرضا فضرب معلما آخر وهدده، وواصل الاعتداء على المعلم تحت وطأة التهديد. وتم استدعاء الشرطة التي وصلت للمكان، وفي طريقهما للخروج من المدرسة قام المتهمان بتهديد المعلم مرة أخرى أمام أفراد الشرطة".

وأكدت النيابة أن "الشرطة اعتقلت المتهم منذ الخامس عشر من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، وجرى تمديد اعتقاله حتى اليوم لتقديم لائحة اتهام، وطلبت تمديد اعتقاله حتى إنهاء الإجراءات القضائية ضده".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018