الناصرة: الحركة الإسلامية ستخوض انتخابات البلدية بقائمة تحالفية موحدة

الناصرة: الحركة الإسلامية ستخوض انتخابات البلدية بقائمة تحالفية موحدة

قررت الحركة الإسلامية في مدينة الناصرة خوض الانتخابات المحلية للبلدية بقائمة تحالفية موحدة.

جاء ذلك في بيان أصدرته الحركة الإسلامية في الناصرة، وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48" صباح اليوم، الثلاثاء.

وقالت في البيان إنه "بعد مداولات متواصلة داخل الحركة الإسلامية ومع محبيها وداعميها والمقربين من نهجها، قررت الحركة الإسلامية في الناصرة خوض الانتخابات لبلدية الناصرة ضمن قائمة نصراوية تحالفية موحدة".

وأكدت أن "هذا القرار جاء بعد دراسة عميقة لواقع المدينة السياسي والاجتماعي والوصول إلى نتيجة مفادها أن هناك مكانا وضرورة لإسماع صوت وفكر الحركة الإسلامية في الناصرة، هذا الصوت المتميز بالوسطية والقبول على معظم الأوساط النصراوية والقادر على تمثيل أهل الناصرة بأمانة ومهنية. هذا الصوت الذي طالما خدم أهل المدينة بإخلاص ودعا للخير العام والتعاون مع كافة التيارات والأحزاب وقدّم نماذج عملية للعمل الوحدوي والمهني في كافة فعالياته وطروحاته الفكرية منذ انطلاق إدارته الجديدة قبل سنتين".

وختم البان بالقول إن "الحركة الإسلامية تدير حوارا بناء منذ فترة وتدعو إلى تغليب لغة الحوار والتعاون بين أهل الناصرة جميعا، خدمة لبلدنا وأبنائنا. وتؤكد أن انتخابات البلدية ليست تنافسا على مكاسب وغنائم بقدر ما هو تنافس على خدمة الناس، وهذا الدور الذي تقوم به الحركة الإسلامية في أجندتها اليومية، بانتخابات وبغير انتخابات". 

هذا، ومن المزمع إجراء انتخابات السلطات المحليّة في تاريخ 30.10.2018، وقد بدأت تظهر ملامحها من خلال تحركات واصطفافات انتخابية في الناصرة وسائر البلدات العربية بالبلاد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018