المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين

المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين
ركام المنزل بعد هدمه أول مرة بكفر كنا (أرشيف عرب 48)

فرضت محكمة الصلح في الناصرة، غرامة مالية باهظة قدرها 170 ألف شيكل على طارق خطيب من قرية كفر كنا، مقابل تكاليف هدم بيته في العام 2015 مرتين على التوالي، بحجة عدم ترخيصه.

وقال طارق خطيب لـ"عرب 48" إن "هذا ظلم ما بعده ظلم ما زلت أتعرض له، ولا أعرف ما هي نهاية كل هذا. قبل هذا القرار صدر قرار في شهر شباط الماضي بتغريمي بمبلغ 125 ألف شيكل غرامة على البناء على الأرض الزراعية، والآن يضاف هذا المبلغ بعد أن طالبوا سابقًا بغرامة قدرها 556 ألف شيكل".

وأضاف أنه "حاولت كثيرًا مع القيادات جميعها ومع المجلس المحلي الذي وعدني سابقًا بمتابعة القضية ليغلق كل أبواب التواصل أمامي لاحقًا. قلت لهم أريد على الأقل أن تصدروا موافقات للبناء، فهذه أرضي ومن حقي البناء عليها".

وختم خطيب بالقول إنه "قاموا، اليوم، بتغريمي بمبالغ كبيرة جدًا ووضعي المالي لا يسمح بتسديد هذه المبالغ الطائلة. مررت منذ عامين لغاية اليوم بالكثير من الصدمات والظلم إلا أنني أعود وأستمر لأجل أولادي".

يشار إلى أن منزل خطيب جرى هدمه مرتين، في أسبوع واحد، بعد أن أعيد بناؤه من قبل أهل القرية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين

المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين

المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين

المحكمة تغرم طارق خطيب من كفر كنا بعد هدم بيته مرتين