الرامة: إضراب شامل عقب جريمة القتل المزدوجة

الرامة: إضراب شامل عقب جريمة القتل المزدوجة
من مسرح الجريمة (عرب 48)

تسود قرية الرامة بمنطقة الشاغور، حالة من الحزن والغضب الشديدين في أعقاب جريمة القتل المزدوجة التي راح ضحيتها الشابين رؤوف وقصي عطور (23 و18 عاما).

وفي أعقاب ذلك، أعرب مجلس محلي الرامة عن شجبه واستنكاره لجريمة القتل التي أودت بحياة الشابين.

المرحومان قصي ورؤوف عطور

وأعلن المجلس المحلي في بيان له "عن يوم حداد وإضراب شامل في كافة المرافق بما يشمل المدارس والمحلات التجارية، كما دعا إلى ضبط النفس والتحلي بالصبر".

وقتل الشابان متأثرين بجراحيهما الحرجة في جريمة إطلاق نار وقعت في حي "الدبة" بالقرية بعد منتصف الليلة الماضية، في حين أصيب شخص آخر بجروح وصفت بأنها متوسطة أحيل على أثرها إلى المستشفى لاستكمال العلاج.

وأصدرت المحكمة اليوم، السبت، أمر حظر نشر حول كل ما يتعلق بجريمة القتل، وذلك لغاية 5.10.2018.

هذا، وتعاني البلدات العربية من تفشي آفة العنف والجريمة، إذ تسجل يوميا جرائم إطلاق نار وأحداث عنف بظل تقاعس الشرطة عن ردع الجرائم وتطبيق سلطة القانون ومكافحة فوضى السلاح وتوفير الأمن والأمان للمواطنين.