الإفراج عن مواطن عربي اتُّهم بالتهديد على خلفية قضية المسجد بطبرية

الإفراج عن مواطن عربي اتُّهم بالتهديد على خلفية قضية المسجد بطبرية
مسجد البحر في طبرية (تصوير عرب 48)

قرّرت محكمة الصلح في طبرية، اليوم الأحد، الإفراج عن السيد عزيز حمدان، وهو من قرية كفركنا، ويسكن في طبرية، ورفضت المحكمة طلبَ الشرطة؛ تمديد اعتقاله لخمسة أيام.

وكانت الشرطة في طبرية، قد اعتقلت السيد عزيز حمدان يوم الجمعة الماضي، بشبهة تهديد رئيس بلدية طبرية بالقتل، على خلفية أحداث مسجد البحر في طبرية وإعلان رئيس البلدية عن نيته تحويل المسجد إلى متحف، وبعد جلسة مرافعة اليوم في المحكمة، قرر القاضي رفض طلب الشرطة.

بدوره، ذكر المحامي يحيى دهامشة، محامي المعتقل، بأن موكله أنكر الشبهات الموجهة ضده، بل كان على استعداد لفحصه بجهاز كشف الكذب (الپوليغراف) ليتبين صدق أقواله.

وفي سياق متّصل، أثمرت جلسة وفد لجنة المتابعة العليا في لقائه اليوم، الأحد، مع رئيس بلدية طبرية، رون ألكوبي، إلى التوصل لاتفاق بالمحافظة على الوضع القائم في مساجد طبرية، وترميمها لتكون معالم تاريخية في المدينة، دون الصلاة فيها في هذه المرحلة، على أن تتواصل اللقاءات مع بلدية طبرية بشأن وضع المساجد فيها.