التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري
وفد التجمع بزيارة للعراقيب، اليوم (تصوير "عرب 48")

زار وفد من حزب التجمع الوطني الديمقراطي، قرية العراقيب، مسلوبة الاعتراف، بالنقب اليوم الثلاثاء، والتقى الأسير المحرر، صياح الطوري، بعد قضائه 7 أشهر في السجن بسبب رفضه المخططات الإسرائيلية ضد قريته وبعد عدة أعوام من النضال الذي يخوضه أهالي العراقيب في المسار القضائي بالمحاكم الإسرائيلية.

وضم وفد التجمع قيادات وكوادر وممثلي المناطق وأعضاء من المكتب السياسي واللجنة المركزية والنائبين د. إمطانس شحادة وهبة يزبك.

وشدد ممثلو التجمع على أهمية قضية النقب والدعم الكامل لقضية القرى مسلوبة الاعتراف ووجوب الوقوف في وجه الملاحقة السياسية للناشطين السياسيين وأصحاب الأرض والحق، مؤكدين أن الصمود في النقب هو جزء من الصمود الفلسطيني الكامل ويمثل مدرسة لبقية النضالات.

وقال الشيخ صياح الطوري إن "حالة تشتت الأحزاب العربية هي عمل مدروس من أطراف معنية، ويجب تحقيق الوحدة رغم المصاعب".

وعن قضية الأرض والانتهاكات بحق العراقيب، قال الطوري: "تعلم السلطات أن العراقيب هي مدخل إلى بيوت النقب ويحاولون إخضاعنا ليتقدموا إلى بقية قرى النقب. كل النقب واحد في مواجهة المخططات المفروضة عليه، ولا تنازل عن الأرض".

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري

التجمع يزور العراقيب مهنئا بالإفراج عن الشيخ صياح الطوري