الزرنوق: تظاهرة ضد هدم البيوت وسياسات الشرطة

الزرنوق: تظاهرة ضد هدم البيوت وسياسات الشرطة
من مظاهرة اليوم (عرب 48)

شارك المئات من أهالي النقب وسكان خط 25، التجمع الأكبر للقرى مسلوبة الاعتراف في النقب، اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية على مدخل قرية الزرنوق ضد سياسة هدم البيوت وممارسات الشرطة الإسرائيلية الأخيرة.

ودعت اللجنة المحلية في قرية بير الحمام مسلوبة الاعتراف، واللجنة المحلية في قرية الزرنوق إلى جانب المجلس الإقليمي للقرى مسلوبة الاعتراف لتصعيد النضال ضد استفحال مؤسسات الهدم الإسرائيلية في هدم البيوت والتضييق على أهالي النقب، وكان آخرها هدم ثلاثة منازل في قرية بير الحمام.

من مظاهرة اليوم (عرب 48)

وتشهد قرى النقب اقتحامات يومية وملاحقات سلطوية لأهلها وموجة من هدم بيوت العرب، وينسب التصعيد من طرف السلطات إلى التغييرات السياسة الأخيرة وبدأ انتهاء فترة العمل لرئيس سلطة "تطوير النقب" المسؤولة عن هدم البيوت، يائير معييان، وانتقال ملف النقب من حزب البيت اليهودي إلى حزب العمل الإسرائيلي .

من مظاهرة اليوم (عرب 48)

وشهدت الوقفة الاحتجاجية بروزًا للصوت الشبابي ومشاركة واسعة لشبان من عرب النقب، وخطب عدة شخصيات جماهيرية من النقب في المظاهرة منها رئيس المجلس الاقليمي للقرى مسلوبة الاعتراف، عطية الأعسم، والنائب في الكنيست سعيد الخرومي، ورئيس اللجنة المحلية في قرية خربة الوطن ماجد الشنارنة، مشددين على الموقف الواحد والصمود في مواجهة سياسات السلطات الإسرائيلية.

وأعلن خلال التظاهرة عن بدأ معسكرات تطوعية لإعادة إعمار بيوت النقب بدءًا من إعمار بيوت قرية بير الحمام مسلوبة الاعتراف، وعن استمرار التصعيد النضالي وتنظيم النشاطات الاحتجاجية لمواجهة السلطة.



الزرنوق: تظاهرة ضد هدم البيوت وسياسات الشرطة

الزرنوق: تظاهرة ضد هدم البيوت وسياسات الشرطة