كورونا في المدارس: إصابة طلاب ومعلمات في عكا والبقيعة ونحف وشفاعمرو

كورونا في المدارس: إصابة طلاب ومعلمات في عكا والبقيعة ونحف وشفاعمرو
مدرسة "أورط" حلمي الشافعي (فيسبوك)

أصيبت معلمة بفيروس كورونا في المرحلة الإعدادية بمدرسة "أورط" على اسم حلمي الشافعي.

وأعلنت إدارة المدرسة، مساء أمسِ الخميس، أنه "وصلتنا معلومات عن ظهور إصابة معلمة من مدرستنا من مدينة طمرة بمرض كورونا".

وأضافت أن المعلمة وجدت في المدرسة في اليوم الأول لافتتاح السنة الدراسية، يوم الثلاثاء الماضي، والتقت بغرفة المعلمين مع عدة معلمين من المرحلة الإعدادية ودخلت إلى الصف الثامن امتياز (6) وعلمتهم لمدة حصتين بفرقتين مختلفتين. وبعد انتهاء الدوام غادرت المدرسة إلى بيتها وتغيبت عن المدرسة في اليومين الثاني والثالث.

وأكدت إدارة المدرسة أنه "يجب على كل الطلاب الذين تعلموا لدى المعلمة في الثامن امتياز (6) والمعلمين والعاملين الذين كانوا على اتصال مباشر مع المعلمة الدخول إلى الحجر الصحي في منازلهم حتى ظهور نتائج الفحص المخبري. وستكون وزارة الصحة على اتصال مباشر مع كل من يجب عليه الدخول إلى حجر صحي لمدة 14 يوما وإجراء فحص كورونا".

ودعا مدير المدرسة، محمد حجوج، ومدير الإعدادية، وفيد منصور، الأهالي والطلاب إلى التحلي بالصبر والمسؤولية الكاملة، وعدم الانجرار وراء الإشاعات، والتقيد بتعليمات وزارة الصحة الوقائية في زمن جائحة كورونا.

وفي قرية نحف بمنطقة الشاغور، أعلن عن تشخيص إصابة معلمة بمدرسة العين الابتدائية بفيروس كورونا المستجد.

وجاء في بيان صادر عن المدرسة، أن "المعلمة تواجدت يوم الثلاثاء فقط في المدرسة ودخلت لغرفة الصف الثاني "أ" لمدة حصتين، وخلال الحصة الأولى تواجدت مع الطلاب في ساحة المدرسة والحصة الثانية في غرفة الصف، إذ ارتدت الكمامة وحافظت على البعد وتعليمات وزارة الصحة".

وتابع "حفاظا على صحة طلابنا وبحسب قرار الجلسة المهنية التي عقدت مع رئيس المجلس المحلي، المفتشة ومدير قسم المعارف والجهات المسؤولة، تقرر إرسال مجموعة الطلاب المذكورة من الصف الثاني "أ" إلى الحجر الصحي المنزلي لمدة 14 يوما لغاية يوم 14 أيلول/سبتمبر".

وفي قرية البقيعة بالجليل الأعلى، تقرر إغلاق مدرسة الميس الابتدائية "ب"، في أعقاب تشخيص إصابة إحدى المعلومات بعدوى الفيروس.

وجاء على لسان رئيس المجلس، د. سويد سويد، أنه "قررنا إغلاق المدرسة الابتدائية "ب" في القرية حتى إشعار آخر، وذلك من واجب الوقاية والحذر، علمًا ان التعليم سيكون عن بعد، نرجو من الجميع اتباع تعليمات وسبل الوقاية والحذر لتمر هذه الفترة بسلام".

وفي مدينة شفاعمرو، أعلنت البلدية عن تشخيص 5 حالات بكورونا لطلاب في عدة مدارس، وفي أعقاب ذلك تقرر إدخال عدد من الطلاب والمعلمين للحجر الصحي.

وناشدت بلدية شفاعمرو المواطنين الالتزام بتعليمات وزارة الصحة، كما دعت كل من يخضع لفحوصات كورونا البقاء في الحجر الصحي حتى صدور نتيجة الفحص.