دير الأسد: حداد وإضراب إثر جريمة القتل المزدوجة

دير الأسد: حداد وإضراب إثر جريمة القتل المزدوجة
من جلسة مجلس دير الأسد

أعلن مجلس محلي دير الأسد، مساء اليوم السبت، الحداد والإضراب الشامل في القرية، يوم غد الأحد، احتجاجا على جريمة القتل المزدوجة التي راح ضحيتها كل من الشابين حافظ رمزي صنع الله وأحمد علي صنع الله.

وعقد المجلس المحلي في دير الأسد جلسة طارئة مع الشرطة، وجرى تحميلها المسؤولية إزاء تقاعسها في لجم ظاهرتي العنف والجريمة المتفشيتين في المجتمع العربي.

وقرر المجلس المحلي، تنظيم مظاهرة احتجاجية ضد العنف والجريمة، وسيُعلن عن تفاصيلها في وقت لاحق.

وأصدر المجلس المحلي في دير الأسد بيانا جاء فيه "نستنكر وندين بأشد عبارات الشجب والاستنكار هذه الجريمة البشعة التي ارتكبتها أيادي الظلم والعدوان بحق أولادنا، معتبرا أن استمرار وتيرة العنف مؤشر خطير يهدد منظومة الحياة الآمنة والوادعة لأهلنا في دير الأسد والتي تعتبر بلد العائلة الواحدة".

ودعا المجلس المحلي أهالي القرية وجميع العقلاء والوجهاء إلى تهدئة النفوس بعد هذه الفاجعة، والتحلي بالصبر وضبط النفس والاجتماع معا على كلمة واحدة وعلى قلب واحد، لنخفف من معاناة آل الفقيدين ونؤازرهم في مصيبتهم ونخفف عنهم صدمة المصاب، وملاحقة الجاني ونيل عقابه القانوني والمجتمعي.

ومما يذكر أن الجريمة أسفرت أيضًا، عن إصابة طفلين يبلغان من العمر 13 و10 سنوات، بجروح وصفت بالمتوسطة والطفيفة، إذ جرى نقلهما بحالة مستقرة إلى مستشفى الجليل الغربي في نهريا، لاستكمال العلاج.

وشهد المجتمع العربي، ليلة دامية، أمس الجمعة، فبالإضافة إلى جريمة القتل المزدوجة في دير الأسد، قتل الشاب عز الدين عمرية (20 عاما) وأُصيب شقيقاه، إثر شجار نشب في بلدة إبطن، فيما أُصيبت امرأة بجراح متوسّطة، بعد أن ألقى بها زوجها من الطابق الثاني في طوبا الزنغرية.

ووصل عدد القتلى العرب منذ مطلع العام الجاري إلى 25 قتيلا؛ وهم: مأمون رباح (21 عاما) من جديدة المكر، فواز دعاس (56 عاما) من الطيرة، سليمان نزيه مصاروة (25 عاما) من كفر قرع، بشار زبيدات (18 عاما) من بسمة طبعون (برصاص الشرطة)، محمد مرار (67 عاما) من جلجولية، صائب عوض الله أبو حماد (21 عاما) من الدريجات بالنقب، محمّد ناصر جعو إغباريّة من أم الفحم (21 عامًا)، محمد أبو نجم (40 عاما) من يافا، أدهم بزيع (33 عاما) من الناصرة، أحمد حجازي ومحمود ياسين من طمرة (برصاص الشرطة)، سعيد محمد النباري (23 عاما) من حورة، حلمي خضر جربان (77 عاما) من جسر الزرقاء، وليد ناصر (32 عاما) من الطيرة، لؤي إدريس (25 عاما) من طمرة، خالد حصري (35 عاما) من عكا، محمد عدس (15 عاما) من جلجولية، محمد إياد قاسم (27 عامًا) من الطيرة، ليث نصرة (19عاما) ومحمد خطيب (23 عاما) من قلنسوة، عرفات اللداوي من اللد ومنير عنبتاوي (33 عاما) من حيفا (برصاص الشرطة)، عز الدين عمرية (20 عاما) من إبطن، وحافظ رمزي صنع الله (26 عاما) وأحمد علي صنع الله (23 عاما) من دير الأسد.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص