بعد زيارته للمرة الثانية: شكوك جديّة حول استخدام وسائل غير مشروعة في التحقيق مع مخول

بعد زيارته للمرة الثانية: شكوك جديّة حول استخدام وسائل غير مشروعة في التحقيق مع مخول

التقى المحامون حسين أبو حسين، وحسن جبارين، وأورنا كوهين من 'عدالة' اليوم، مع أمير مخول، في معتقل بيتاح تيكفا داخل أراضي 1948، بعد أن أزالت المحكمة بالأمس، أمر منع اللقاء مع محام، الذي فرض على مخول منذ اعتقاله قبل 13 يومًا.

وقال مركز عدالة إن المخاوف التي راودت محامي مخول عندما التقوه بالمحكمة أمس، قد تعززت بعد لقائهم به اليوم، عندما اتضح أن المحققين استخدموا وسائل غير مشروعة في التحقيق معه، مناقضة للمنع المطلق على استعمال التعذيب في القانون الدولي وفي قرارات المحكمة العليا.

وأضاف عدالة أن الصورة الأولية التي اتضحت اليوم، تؤكد الشكوك التي راودت طاقم الدفاع خلال جلسات تمديد الاعتقال حول وضع مخول الصحي، علمًا أن المحكمة كانت قد رفضت طلب المحامين باستلام نسخة عن التقارير الطبية من المعتقل.

وكان عدالة قد ذكر أمس بعد زيارته الأولى أن المحامين وجدوا امير مرهقا بعد التحقيقات المكثفة التي خضع لها، حيث استمرت هذه التحقيقات على مدار الساعة.

وتابع البيان ان مخول "اشتكى من الام ومن دوار" واعرب المحامون "عن "قلقهم الشديد من وضعه الصحي، وسيطالبون بأن يسمح لطبيب خاص بزيارته في المعتقل".