الأحزاب العربية تدعو للاحتكام لصوت الشعب وليس لأصوات الجنود

الأحزاب العربية تدعو للاحتكام لصوت الشعب وليس لأصوات الجنود

تحت عنوان "فلنحتكم إلى صوت الشعب وليس إلى أصوات الجنود"، أصدرت الحركات والأحزاب السياسية العربية في البلاد بيانا استهجنت فيه محاولة الجبهة الديمقراطية في الناصرة الاحتكام إلى أصوات جنود الجيش الإسرائيلي لتحديد نتائج الانتخابات البلدية في الناصرة. ووقعت على البيان كل من الحركة الإسلامية الجنوبية (الشيخ حماد أبو دعابس، والحركة الإسلامية الشمالية (الشيخ كمال خطيب)، والتجمع الوطني الديمقراطي( النائب د.جمال زحالقة)، والحزب القومي العربي (محمد حسن كنعان) والحزب العربي الديمقراطي (السيد محمود مواسي).
وفيما يلي نص البيان كما وصل لموقع عرب 48:

بيـــــان


فلنحتكم إلى صوت الشعب


وليس إلى أصوات الجنود
 

إننا في الحركات والأحزاب السياسية الموقعة على هذا البيان ندعو أهلنا في الناصرة جميعاً إلى التحلي بالصبر وضبط النفس وعدم الانجرار وراء أي داع لفتنة أو فرقة بين أبناء البلد الواحد .


وإننا في الوقت ذاته نتوجه إلى القيادات في قائمتي "ناصرتي و "الجبهة" إلى العمل الجاد والدؤوب على تهدئة الكوادر الحزبية , وليبق الحسم لأصوات الناخبين.


ونؤكد في هذا المقام على الإجماع الوطني القائم بين كافة مركبات لجنة المتابعة على مناهضة الخدمة المدنية والعسكرية وكافة أشكال التجنيد , وهذا ما يدعونا إلى التوجه المباشر إلى الزملاء في الجبهة إلى النأي بأنفسهم عن خطوة حسم الانتخابات البلدية للناصرة عاصمة الجماهير العربية عبر أصوات الجنود وحرس الحدود والوحدات الخاصة وما إلى ذلك من مسميات، ناضلنا سوية سنين طويلة وما زلنا نناضل لنجنب أبناءنا الانخراط في صفوفها , فما هي الرسالة التي سيفهمها الشباب إذا ما ترك الحسم لأصوات الجنود وليس لصوت الشعب والضمير والعقل، الذي يحتّم التوقف الآن وقبل فوات الأوان عن المضي قدماً في هذه الطريق الخاسرة في كل الحالات, فالمطلوب اعتبار الانتخابات والصناديق من ورائنا ومستقبل الناصرة من أمامنا .  

الحزب/ الحركة                                           الموقِّع
الحركة الاسلامية                                 الشيخ حماد أبو دعابس
التجمع الوطني الديمقراطي                            د. جمال زحالقة
الحركة الاسلامية                                      الشيخ كمال خطيب
الحزب الديمقراطي العربي                         السيد محمود مواسي
الحزب القومي العربي                           السيد محمد حسن كنعان