المشتركة: جلسة مرتقبة للتوصل لتفاهمات في أزمة التناوب

المشتركة: جلسة مرتقبة للتوصل لتفاهمات في أزمة التناوب
توقيع اتفاق تشكيل القائمة المشتركة بكفر قرع 22.01.2015 (أرشيف عرب 48)

من المتوقع أن تجتمع الأحزاب الأربعة التي تشكل القائمة المشتركة يوم الجمعة المقبل، بهدف التوصل إلى تفاهمات لإتمام مهمة التنفيذ النهائي لاتفاق التناوب، بما يحفظ للمرشحين والأحزاب احترامها، على أن يستقيل النائب إبراهيم حجازي (الحركة الإسلامية) مطلع الأسبوع المقبل، يليه يوسف العطاونة (الجبهة) الذي يتسلم عمليا عضوية الكنيست، ثم يليه وائل يونس (الحركة العربية للتغيير) حيث سيستقيلان أيضا لإتاحة دخول مرشحة التجمع الوطني الديمقراطي، المربية نيفين أبو رحمون.

وقال سكرتير عام الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، منصور دهامشة، لـ"عرب 48" إن "المفاوضات تسير بشكل جيد بين الأحزاب وهناك اجتماع رباعي قريب، يوم الجمعة المقبل، للتوفيق ما بين مواقف الأحزاب المختلفة، كي نخرج باتفاق يحترم الجميع".

وأضاف أن "هناك عدة أفكار يتم تداولها بين الأحزاب إلا أننا نتحدث، حتى الآن، عن اقتراحات يتم بحثها للتوصل إلى تفاهمات تحافظ على القائمة المشتركة واستمرار وحدتها".

المربية نيفين أبو رحمون

ومن جانبه، قال نائب رئيس الحركة الإسلامية (الجنوبية)، د. منصور عباس، لـ"عرب 48" إن "هناك عدة مساعي حثيثة تبذل من أجل التوصل إلى تفاهمات بين مركبات القائمة المشتركة بما يحقق تنفيذ اتفاق التناوب، والحفاظ في الوقت ذاته على القائمة المشتركة ووحدتها".

وبدوره، قال الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، د. إمطانس شحادة، لـ"عرب 48" إن "هناك جلسة مرتقبة ستعقد بين مركبات القائمة المشتركة الأربع، يوم الجمعة المقبل، للتوصل إلى تفاهمات، بما يضمن دخول المربية نيفين أبو رحمون إلى الكنيست مع احترام مركبات القائمة المشتركة والمرشحين".

وأكد شحادة: "إننا في الطريق إلى إنهاء هذا الملف، بأسرع وقت ممكن، والتفرغ للعمل على القضايا الأهم".

أما المتحدث بلسان لجنة الوفاق الوطني، بروفيسور مصطفى كبها، فقال لـ"عرب 48" إن "الأحزاب التي تشكل القائمة المشتركة تجتمع بأشكال مختلفة، اجتماعات ثنائية وثلاثية، وسيعقد اجتماع رباعي قريب".

وأشار إلى أنه "يتم اطلاع لجنة الوفاق من قبل مركبات القائمة المشتركة على سير المفاوضات، والتقدم الذي يحرز، ونحن نبارك التفاهمات التي تتوصل إليها الأحزاب فيما بينها، ونضع خدماتنا لحل أي عقبة إذا وجدت، وأعتقد أننا نقترب جدا من إعلان التوصل إلى تفاهمات".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018