المثلث الجنوبي: أوامر حظر نشر و12 جريمة قتل بلا عقاب

المثلث الجنوبي: أوامر حظر نشر و12 جريمة قتل بلا عقاب
ضحايا جرائم القتل في المثلث الجنوبي (عرب 48)

أصدرت محكمة الصلح في مدينة بيتح تكفا، مساء أمس الثلاثاء، بناء على طلب الشرطة أمر حظر نشر حول أي من تفاصيل التحقيقات وبينات المشتبهين في ملف جريمة قتل الشاب عبد الله علاء سلامة (23 عاما) من مدينة قلنسوة.

وسيكون أمر حظر النشر ساري المفعول لغاية 19.12.2017.

وقُتل الشاب عبد الله سلامة في جريمة إطلاق نار تعرض لها، مساء الإثنين، وشيع جثمانه إلى مثواه الأخير، مساء أمس، حيث ووري الثرى في المقبرة الغربية للمدينة.

ويستدل من العطيات المتوفرة أنه وقعت في منطقة المثلث الجنوبي منذ مطلع العام الجاري 12 جريمة قتل، لا تزال الشرطة تفرض أوامر حظر نشر على غالبيتها دون الإعلان عن اعتقال مشتبهين في أي منها.

وقُتل في مدينة الطيبة كل من نزيه مصاروة، نادية برانسي، وفي مدينة الطيرة قتل كل من ماهر ناصر، والصيدلاني ساري فضيلي.

أما في مدينة كفر قاسم التي شهدت أكثر الجرائم وأحداث العنف الخطيرة فقد قُتل فيها كل من مصطفى وعلاء عامر، حكمت عامر، أحمد بدير، محمد عامر وفادي صرصور.

وفي قرية جلجولية قُتل عبد الحافظ عرار بانفجار سيارته في تل أبيب، وفي قلنسوة سجّلت الجريمة الأخيرة التي سقط ضحيتها عبد الله سلامة.

وفي الوقت الذي تزداد فيه جرائم القتل ومظاهر العنف بشكل حاد، أعرب المواطنون العرب في المثلث الجنوبي عن غضبهم الشديد إزاء تخاذل الشرطة وعدم توفيرها الأمن والأمان لهم، وأشاروا إلى عدم محاربتها للعنف والجريمة.

وأكدوا أن عجز الشرطة عن كشف ملابسات جرائم القتل في المثلث الجنوبي وعدم القبض على القتلة المجرمين يدل على إهمالها التام للمجتمع العربي بأسره.