76 عربيا لقوا مصارعهم في حوادث الطرق منذ مطلع 2018

76 عربيا لقوا مصارعهم في حوادث الطرق منذ مطلع 2018
(توضيحية)

لقي 76 مواطنا من المجتمع العربي مصارعهم في حوادث الطرق المختلفة التي شهدتها شوارع البلاد منذ مطلع العام الجاري 2018 ولغاية أواخر الأسبوع الماضي.

وكان الطفل يزن محاميد (5 أعوام) قد لقي مصرعه متأثرا بجروحه الخطيرة الناتجة عن تعرضه لحادث دهس في بلدة معاوية بمنطقة وادي عارة، يوم الأربعاء الموافق 07.11.2018، وهو ضمن عشرة أشخاص من المجتمع العربي لقوا مصارعهم في الأسبوعين الأخيرين.

ويُستدل من معطيات نشرتها جمعية 'أور يروك' (ضوء أخضر) استنادا على معطيات سلطة الأمان على الطرق في البلاد أنه من مطلع العام 2018 لقي 265 شخصا مصارعهم في حوادث الطرق، 28 منهم في الأسبوعين الأخيرين.

معطيات في غالية الخطورة

وتظهر المعطيات في المجتمع العربي أنه لقي 10 أولاد (0 - 14 عاما) مصارعهم منذ مطلع العام في حوادث الطرق، حيث لقي واحد منهم مصرعه في الأسبوعين الأخيرين. ولقي 23 فتى/ شابا (15 -24 عاما) مصارعهم في حوادث الطرق منذ مطلع العام، ثلاثة منهم في الأسابيع الثلاثة الأخيرة. ولقي 4 مسنين (65+) مصارعهم في حوادث الطرق منذ مطلع 2018. ولقي 16 شخصا مصارعهم دهسا في حوادث الطرق منذ مطلع العام، فيما لقي 32 سائقا من المجتمع العربي مصارعهم في حوادث الطرق منذ مطلع 2018، عشرة منهم سائقين لم تتجاوز أعمارهم 24 عاما.

كما تبين، بحسب المعطيات، أن 135 سائقا عربيا تورطوا في حوادث طرق قاتلة، 37 منهم سائقين لم تتجاوز أعمارهم 24 عاما.

ولقي كذلك 11 مستقلا للدراجات النارية وراكب دراجة هوائية من المجتمع العربي مصارعهم منذ مطلع العام 2018.

إلى ذلك، تواصل قيادات المجتمع العربي تكرار مطالبها الموجهة للحكومة الإسرائيلية وأذرعها المختلفة، بضرورة توفير الحلول الجذرية وضمان السلامة والأمان على الطرق والعمل الجدي من أجل الحد حوادث الطرق الدموية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص