القائمة المشتركة تدعو لوقف التصعيد الخطير على قطاع غزة

القائمة المشتركة تدعو لوقف التصعيد الخطير على قطاع غزة
الكتلة البرلمانية للقائمة المشتركة

دانت القائمة المشتركة، التصعيد المتجدد لجيش الاحتلال الإسرائيلي ضد قطاع غزة حيث استهدفت عددا من المرافق الحكومية والشرطية، والمنشآت السياحية، والمنازل والبنية التحتية، والأراضي الزراعية في أنحاء متفرقة من قطاع غزة، مشيرة إلى أن التصعيد في الأيام الأخيرة سببه اقتحام القوات الخاصة الإسرائيلية لقطاع غزة.

وأضافت القائمة المشتركة أنّ "استمرار هذا التصعيد واستهداف المدنيين من قبل قوات الجيش الإسرائيلي يُشكّل انتهاكا جسيما لقواعد القانون الدولي، ما يوجب على المجتمع الدولي الوقوف عند مسؤولياته والضغط على حكومة نتنياهو لوقف هذا التصعيد".

وأكدت على "مسؤولية الاحتلال الإسرائيلي بالتصعيد على قطاع غزة"، وحذّرت من "ارتكاب جرائم حرب عبر استهداف المدنيين العزل والمرافق العامة والممتلكات الخاصة".

كما حذّرت القائمة المشتركة كذلك من "احتمال استئناف المواجهة العسكرية واسعة النطاق بقطاع غزة، ما يهدد بسقوط المزيد من الضحايا والانهيار النهائي للوضع الإنساني في قطاع غزة في أعقاب الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع".

وأوضحت أن "الخروج من دوامة الصراع يتطلب إنهاء الاحتلال وفك الحصار عن قطاع غزة وإيجاد حل عادل، وفق قرارات الأمم المتحدة الخاصة باللاجئين والاحتلال والدولة الفلسطينية المستقلة".

ودعت القائمة المشتركة إلى "إعادة وحدة الصفوف الفلسطينية على أساس البرنامج الوطني وتفعيل النضال الشعبي ضد الاحتلال".