مؤتمر لجنة الوفاق الصحفي يقتصر على بيان التأجيل واستمرار الاتصالات

مؤتمر لجنة الوفاق الصحفي يقتصر على بيان التأجيل واستمرار الاتصالات

في مشهد غريب وقبل نحو ساعة من عقد المؤتمر الصحفي، اليوم الاثنين، أعلن عن تأجيل مؤتمر إعلان القائمة المشتركة حتى يوم الخميس القادم، واقتصر المؤتمر الصحفي على بيان للمتحدث ببلسان لجنة الوفاق، وذلك لإتاحة المجال أمام حل عائق تشكيل القائمة المشتركة.

واقتصر المؤتمر الصحفي على قراءة بيان للمتحدث بلسان اللجنة، مصطفى كبها الذي قال إنه جرت في الأيام الأخيرة محادثات مكثفة شاركت فيها لجنة الوفاق الوطني وممثلو الأحزاب والحركات المختلفة.

وأضاف "بما أن هذه المحادثات بدأت تنحو نحو الانفراج، رأينا من المناسب إعطاء هذا الجهود الفرصة الكاملة لتقودنا في النهاية إلى تشكيل القائمة المشتركة بأوسع تمثيل حزبي وجماهيري ممكن، حرصا منّا على تحقيق الإرادة الشّعبية الجارفة لإعادة تشكيل القائمة المشتركة على أساس قرار لجنة الوفاق الوطني الذي أُعلمت به الأحزاب يوم الثلاثين من حزيران الفائت".

المتحدث بلسان اللجنة، مصطفى كبها (عرب 48)

وبحسبه، فـ"من أجل إعطاء جميع الأطراف فرصة استنفاد جهودها في سبيل تحقيق الوحدة، وتلبية إرادة جماهير شعبنا، فسوف يتم عقد مؤتمر صحفي للإعلان عن تشكيل القائمة المشتركة يوم الخميس الموافق 18 تمّوز الساعة الرابعة عصرا في فندق ليچاسي بالناصرة".

وحاول كبها الرد على أسئلة الصحافة حول المعيقات والمستجدات بدبلوماسية دون الكشف عن تفاصيل جديدة حول ما يطرح حديثا لحل أزمة تبعات قرار لجنة الوفاق.

من الؤتمر اليوم (عرب 48)

وعلى هامش المؤتمر أوحى سكرتير الجبهة، منصور دهامشة، لإمكانية الاستمرار بمركبين هما الجبهة والإسلامية في القائمة المشتركة دون المركبات الأخرى فيما لو استمر رفض قرار لجنة الوفاق وبقيت الأزمة على حالها.

وحول المساعي لحل الأزمة قال كبها: "هناك اتصالات مكثفة وحثيثة، ونأمل أن يحدث انفراج في الأزمة حتى يوم الخميس المقبل".

وحول أسباب التأجيل وظروف إعلان المؤتمر الصحفي، قال كبها: "على ضوء المحاولات في الساعات الأخيرة قررنا إعطاء فرصة للجهود الرامية إلى حل الأزمة وعقد مؤتمر صحفي مشترك يوم الخميس القادم".