#نبض_الشبكة: مذيع إماراتي يقبّل حذاء محمد بن زايد

#نبض_الشبكة: مذيع إماراتي يقبّل حذاء محمد بن زايد

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر مقدم برنامج "سوالف"، الإعلامي الإماراتي طارق المحياس، وهو يقبّل حذاءً يفترض أنّه لوليّ العهد في أبو ظبي، محمد بن زايد، ثمّ يرفعه فوق رأسه معتبرًا أنّ هذا ما يجب أن يفعل الإماراتيون، وسط استنكار وصدمة لما فعله المقدّم، وجدل بين منتقد له ومدافع عنه.

واعتبر مغرّدون عديدون على "تويتر" أنّ هذا المقطع يجسّد "العبوديّة" و"فقدان الكرامة الإنسانية"، وأنّه يكرّس "ثقافة لعق الأحذية".

فكتبت صحيفة "الإمارات الآن" التي تعرّف نفسها كجريدة "من الشعب الإماراتي الحر"، و"أول جريدة لا تعبر عن وجهة النظر الرسمية" على صفحتها تغريدة جاء فيها "هكذا يتم استعباد الناس في #الإمارات ومسخهم إلى عبيد بعد أن ولدوا أحرارا الإعلامي الإماراتي طارق المحياس يقبل حذاء محمد بن زايد".

فيما نشر أنس المقداد على حسابه في "تويتر" مقطع الفيديو متسائلًا: "ألهذا الحد وصل انعدام الكرامة الإنسانية؟".

وكتب وائل الحسك تغريدة جاء فيها أنّ "هذا هو نموذج السّعادة والرّفاهيّة الّذي تسعى أبو ظبي لنشره في المنطقة .. يعني في مصر الناس تبوس حذاء السّيسي.. وفي ليبيا حذاء حفتر. ثقافة العبوديّة وزرائب الحمير".

وغرّد زيد بن غنام قائلًا إنّ "المذيع الإماراتي المحياس يقبل حذاء الشيخ محمد بن زايد بكل سفاله. إذن لاتستغربوا أو تعجبوا عندما يحتقرنا ويهيننا العالم أجمع، ويقتلنا ويهتك أعراضنا الشرق والغرب، لأن بيننا من أمثال هذا ومن على شاكلته يتصدرون الأعلام ويتقدمون الصفوف".

وكتب محمد أحمد تغريدة قال فيها: "عرفت لماذا لايريدون الربيع العربي، يريدوننا فقط نقبل ونلعق الأحذية، لا والله وقد ولدنا أحرارًا ونموت أحرارًا".

فيما انبرى أحد المغردين يدافع عن بلاده ثائلًا إنّ هذا " تصرف فردي وهذا الأعلامي يمثل نفسه ولا يمثل شعب الإمارات الكرام".

فيما كتب أحمد بن راشد بن سعيّد على حسابه في "تويتر" تغريدةً قال فيها "مذيع إماراتي يقبّل حذاءً مفترَضًا لوليّ أمره! هكذا أرادنا الذين اغتالوا الربيع العربي، أن نصبح أمّةً من قرود، قطيعًا من العبيد، بلا عقل ولا كرامة. هل تذكرون المصريين الذين رفعوا أحذية عسكرية فوق رؤوسهم بُعيد انقلاب صيف 2013؟ لا، نحن لسنا عبيدًا ولن نكون عبيدًا، ولا نركع إلا لله".