مراكز الاقتراع في تركيا تغلق أبوابها: نتائج أولية خلال ساعتين

مراكز الاقتراع في تركيا تغلق أبوابها: نتائج أولية خلال ساعتين
إردوغان يدلي بصوته (الأناضول)

أغلقت مراكز الاقتراع في تركيا أبوابها، عند الخامسة من مساء اليوم، الأحد، في انتخابات وصفت بالمصيريّة تؤسس للانتقال للنظام الرّئاسي في البلاد، بدلا من النظام البرلماني المعمول به منذ تأسيس الجمهورية.

وفي وقتٍ سابق اليوم، أعرب الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، عن رضاه على نسبة المشاركة الشعبية في الانتخابات، واصفًا نسبة المشاركة بـ "الجيّدة" دون أن يتمّ نشر أيّة تفاصيل حول نسب المشاركة حتى الآن.

جاءت تصريحات إرودغان عقب إدلائه بصوته في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بمنطقة أُسكودار في مدينة إسطنبول.

ويحظر القانون التركي نشر أيّة نتائج أوليّة قبل مرور ساعتين على إغلاق مراكز الاقتراع، التي فتحت أبوابها صباح اليوم، للانتخابات الرئاسية والبرلمانية المبكّرة.

ومن المنتظر أن يدلي 56 مليونا و322 ألفا و632 ناخبا بأصواتهم، في 180 ألفا و64 صندوقا انتخابيا في جميع أنحاء الولايات التركية.

وأدلى كذلك زعماء المعارضة والمولاة بأصواتهم في الانتخابات التي تشهد منافسة كبيرة بين إردوغان ومرشّح حزب "الشعب الجمهوري" المعارض، محرم إنجه، الذي أدلى بصوته في جزيرة يالوفا التابعة لمدينة إسطنبول.

أمّا زعيمة حزب "إيي"، مرشحة الرئاسة التركية، ميرال أكشنر، فاستقبلت قبل دخولها مركز الاقتراع في حي "بكلر بكي"، بالهتافات والترحيب من قبل أنصار حزبها.

وفي تصريحات للصحافيين عقب الإدلاء بصوتها قالت أكشنر: "في الديمقراطيّات يمكن مناقشة كل شيء، باستثناء الاعتراض على نتائج الانتخابات التي يدلي فيها المواطن بصوته بملء إرادته الحرة".

وأعربت عن تمنياتها أن تكون الانتخابات وسيلة للخير في تركيا.


مواد تغطية الانتخابات التركيّة:

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018