"استبدال ألشيخ أحد أهدف نتنياهو من الانتخابات المبكرة"

"استبدال ألشيخ أحد أهدف نتنياهو من الانتخابات المبكرة"
بنيامين نتنياهو (أ.ب)

نقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مصدر رفيع في الليكود، اليوم الإثنين، قوله إن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، يسعى إلى استبدال المفتش العام للشرطة الإسرائيلية، روني ألشيخ، بآخر "مريح" له.

وقال المصدر إن نتنياهو صرح بهذا الأمر خلال جلسات مغلقة ولمقربيه، معتبرًا أن أحد أهداف نتنياهو من الذهاب لصناديق الاقتراع مبكرًا هي منع تمديد سنة رابعة لألشيخ، وانتهاء ولايته بعد ثلاثة سنوات، خلافًا لسابقيه في المنصب.

وقال المصدر إن هذا الهدف لا يزال نصب عيني نتنياهو، حتى بعد فشله في إعلان انتخابات مبكرة نهاية الدورة الشتوية للكنيست الشهر الماضي.

وتابع المصدر أن "أحد أهداف نتنياهو من تقديم الانتخابات كذلك هو استبدال وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، بمنصب واحد من مقربيه في الحكومة، ياريف ليفين أو ميري ريغيف".

واعتبر المصدر أنه "في هذه الحالة، يضع نتنياهو أحد المقربين منه على رأس وزارة الأمن الداخلي، الذي يمكن أن يعزل أشيخ من منصبه، أو على الأقل لن يمدد ولايته لسنة رابعة كما حدث مع من سبقه في المنصب".

وعن تمديد ولاية ألشيخ، كتب إردان على حسابه في تويتر ردًا على اللغط حول الموضوع، أنه "لم أتعامل حتى الآن مع تمديد ولاية المفتش العام للشرطة، ولا موقف لي حتى الآن، لم يحن الوقت بعد للتعامل مع هذا الأمر".