الشركات التكنولوجية الكبرى تخسر ترليون دولار من قيمتها السوقية

الشركات التكنولوجية الكبرى تخسر ترليون دولار من قيمتها السوقية
(أ ب)

خسر عمالقة التكنولوجيا اللاتي بلغت قيمة أسهمها أقصاها خلال العام الحالي، ما يُقارب ترليون دولار من قيمتها السوقية في أحدث انزلاق لها في سوق الأسهم.

وانزلقت الشركات التكنولوجية الأكثر رواجا في السنوات الأخيرة، "فيسبوك" و"آمازون" و"آبل" و"آلفابيت" و"نتفليكس"، إلى المنطقة السلبية بحسب أكثر من شركة اقتصادية، بعد أن وصلت أرباح كل منها إلى ذروتها خلال العام 2018.

وقال موقع أخبار التكنولوجيا "تيك كرانتش"، إن هذا الانهيار يُعزى جزئيا إلى ارتفاع أسعار الفائدة التي يبحث فيها المستثمرون عن عوائد أكثر استقرارا من المراهنة على شركات التكنولوجيا عالية النمو.

يُضاف إلى ذلك، أن هناك بعض القلق من أن النمو لن يكون مرتفعا جدا لعمالقة التكنولوجيا هذه، بعد أن بلغت عشرين عاما كشركات عامة.

وتدور عوامل أخرى كثيرة حول خسارة هذه الشركات، لكن في المجمل، أشار "تيك كرانتش" إلى أن هذا الوقت يُعد حساسا بالنسبة لصناعة التكنولوجيا في العالم، فإن هذا الانخفاض قد يعني بداية النهاية لدورة الازدهار الحالية.

وقالت شبكة الأنباء "سي إن بي سي" الأميركية، إن قيمة "فيسبوك" السوقية انخفضت بـ253 مليار دولار، وخسرت "أمازون" 280 مليار دولار من قيمتها، فيما تناقصت قيمة "آبل" السوقية بـ253 مليار دولار، لتليها "آلفابيت" بخسارة قُدرت بنحو 164 مليار دولار وانخفاض لـ"نتفليكس" بـ67 مليار دولار.