شاب من المزرعة يضع حدًا لحياته

شاب من المزرعة يضع حدًا لحياته

عثر مساء اليوم الأحد على الشاب سامح عوني مرشود من قرية المزرعة وقد فارق الحياة بظروف تراجيدية، وتشير التقديرات إلى انتحاره.

وبحسب التفاصيل المتوفرة، فقد وضع الشاب البالغ من العمر 28 عاما، حدا لحياته في قرية جديدة المكر، إذ عثر عليه جثة هامدة بعد أن قام بشنق نفسه.

وفي المكان الذي عثر فيه على الجثة، اعتدت قوات الشرطة ووحدات 'اليسام' على المواطنين المتجمهرين، وعلى أثر هذه الاعتداءات اندلعت اشتباكات بين المواطنين والشرطة، استخدمت خلالها الأخيرة الغاز المسيل للدموع. 

وقال شهود عيان لـ'عرب 48' إن الجثة الشاب كانت معلقة بحبل في أحد الأزقة الصغيرة في مركز القرية في الجديدة المكر. فيما لم تصدر أي جهة رسمية، لا طبية ولا غيرها، أي تصريح عن الانتحار.

 



شاب من المزرعة يضع حدًا لحياته