الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها إسرائيل بالانسحاب الكامل من الجولان السوري المحتل

الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها إسرائيل بالانسحاب الكامل من الجولان السوري المحتل


جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم مطالبتها إسرائيل بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل حتى خط الرابع من حزيران عام 1967 تنفيذاً لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

كما جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرار تبنته أمس حول الجولان السوري المحتل التأكيد على المبدأ الأساسي المتمثل في عدم جواز اكتساب الأراضي بالقوة وفقاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وانطباق اتفاقية جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب على الجولان السوري المحتل.

وأدانت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها عدم امتثال إسرائيل حتى الآن لقرار مجلس الأمن رقم 497 لعام 1981 مشددة على أن قرار إسرائيل الصادر في 14 كانون الأول العام1981 بفرض قوانينها على الجولان السوري المحتل لاغ وباطل وليست له أي شرعية على الإطلاق وفقاً لما أكده مجلس الأمن في قراره 497 لعام 1981 مطالبة إسرائيل بإلغاء قرارها.

وأكدت الجمعية العامة للأمم المتحدة أن استمرار احتلال الجولان السوري وضمه بحكم الأمر الواقع يشكلان حجر عثرة أمام تحقيق سلام عادل وشامل في المنطقة وطالبت إسرائيل بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل إلى خط الرابع من حزيران لعام 1967 تنفيذاً لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.