دعمًا لحقوق المرأة والمثليين: ميناج تلغي حفلها في السعودية

دعمًا لحقوق المرأة والمثليين: ميناج تلغي حفلها في السعودية
مغنية الراب الأميركية نيكي ميناج (أ ف ب)

ألغت مغنّية الرّاب الأميركيّة نيكي ميناج اليوم، الثلاثاء، حفلها الّذي كان يفترض أن يقام في السّعودية نهاية الأسبوع المقبل، معلّلةً انسحابها بدعمها لحقوق المرأة والمثليين، وفق ما أعلنته في بيان صحفي اليوم.

وقالت ميناج في البيان إنّها "بعد تفكير متأن قررت عدم المضي قدما في الحفلة المقرر إقامتها بمهرجان جدة العالمي. على الرغم من أنني لم أكن أريد أكثر من أن أقدم عرضي أمام الجمهور في السعودية لكن بعد زيادة إلمامي بالأمور أعتقد أن من المهم بالنسبة لي أن أوضح دعمي لحقوق النساء ومجتمع المثليين وحرية التعبير".

وكان إعلان منظّمي "موسم جدة" عن إقامة حفل لميناج في جدّة في 18 تمّوز/ يوليو الجاري قد أثار الكثير من الجدل بين السعوديين، خاصّةً وأن ميناج معروفة بأغانيها التي تتضمن ألفاظا نابية وتسجيلاتها المصورة المثيرة.

وكان يفترض أن يتضمن الحفل وصلة للموسيقي البريطاني ليام بيين وموزع الموسيقى الأميركي ستيف آوكي، وفقا لوسائل إعلام محلية على قناة "أم تي في" الأميركية الترفيهية، مع فرض سنٍّ أدنى للدخول يتمثّل بسنّ 16 عامًا.

لكن الحفل أثار جدلًا واسعًا داخل السعودية وخارجها، خاصّةً مع إصدار منظمة حقوق الإنسان لبيانٍ الأسبوع الماضي دعت فيه ميناج والفنانين الآخرين للانسحاب.

وذكّر الجدل الّذي دار حول حضور ميناج بحادثة إقالة رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه أحمد بن عقيل الخطيب في حزيران/ يونيو من العام الماضي، بسبب عرض لسيرك روسي أثار جدلا في المملكة ظهرت فيه لاعبات "بلباس غير لائق".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية