راحت | السينابتيك ومحمود جريري

 

"راحت" أغنية السينابتيك ومحمود جريري، إحدى أغنيات ألبوم السينابتيك الجديد، "أم الموجات". تنتقد هذه الأغنية فكرة "كبرياء الذكر" والحب "المضمون" حين لا يقدّر كما يجب، وينتهي بالفقدان. قد نقول إن هذه الأغنية تعبير حقيقي عن مشكلة الكثير من العلاقات، لا سيما بين الرجال والنساء حيث يكون ثمة طرف سائد مستغنٍ، وطرف ساعٍ إلى الانتبهاه والاهتمام.

 

فريق الأغنية

غناء: السينابتيك، بالاشتراك مع محمود جريري.

إنتاج: جريس بابيش.

مكس وماستر: محمد البيطار.

العمل الفني: م. جمال أحمد.

 

كلمات الأغنية

راحت بعيد، عند الأجانب

وفرشتي، فضي فيها جانب

يا بردنا، يلغريب الناشف

ويا ربنا، رجعها ليا انا اسف

ليش هيكا كلشي، بنضمنو بنهملو

خاف تحط آمال، متعودين نخذلو

السعادة، هامبتي دامتي، اوعى تلمسو

ولما كنتي جمبي، كنت مصر ادفشو

كبرياء الذكر، أكبر، مذرفكر هانا

مش واسع ضلني خبي بالمشاعر، بالخزانة

بس شاطرين، بالكذب، واحنا نمارس بالخيانة

ومش سائلين بحدا، بس شايفين حالنا قبالنا

ويا ليلي، ليلي يا، بجلد الذات، مالياه

اريد، اموت، طاغية

ساكنة في الثنايا، في فؤاديا

الذنب، هادد، حيلي يا

شايف الشاكي داهية

وين اشافي دائي يا

سامع الدعاء، عجل في خلاصي

راحت بعيد، عند الأجانب

وفرشتي، فضي فيها جانب

يا بردنا، يلغريب الناشف

ويا ربنا، رجعها ليا انا اسف

هي بتحبني بتتقبلني بدون شرط مفهوم ضمنا تعبطني تعشقني للموت

 وانا مش عارف، ابن الشرق ممكن احب اربعة بنفس الوقت

 بتقول انه انا حياتها بتقول شعر وانا قدامها كالحيط مش شاعر في ابياتها

 وانا مش عارف، صافن بالمراي شايف نفسي طول الوقت

 بدها حنية وانا ربيت في بيت الي الرجل ممنوع يبان على الدمع بدها هدية مرة بالشهر

 وانا مش عارف اسمها في الهامش مش بأول السطر

ر مفهوم ضمنا عشقها مفهوم ضمنا عشقي مغرور جدا

 يجي مع شروط وكم بند حركة منها تنتج مني مليون نقد فرعون ارحم

 بكرا بتروح وبندم

تعليقات Facebook