الرئاسة الفلسطينية: اجتماع الفصائل يهدف لإسقاط مخطط الضم

الرئاسة الفلسطينية: اجتماع الفصائل يهدف لإسقاط مخطط الضم
الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة (أرشيفية)

قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، في تصريح صحافيّ، اليوم الأربعاء، إن اجتماع أمناء الفصائل الفلسطينية، المنوي عقده غدًا الخميس، يهدف لإسقاط مخطط "الضم" الإسرائيلي.

وذكر أبو ردينة، أن الاجتماع "بمثابة رسالة واضحة للجميع بأن فلسطين بشعبها ومقدساتها، أكبر من كل المؤامرات"، موضحا أن "الاجتماع سيرسل رسالة قوية وواضحة للجميع، بالحفاظ على الأسس التي تؤدي لقيام دولة فلسطينية على حدود العام 1967، والقدس الشرقية عاصمة لها، والتمسك بمبادرة السلام العربية لإسقاط التطبيع المجاني"، في إشارة إلى اتفاق "السلام" بين الإمارات وإسرائيل.

وأشار إلى أن "تناغم الموقف الفلسطيني الرسمي والشعبي، هو الذي سيؤدي لإسقاط كل الخطط التي تطال الأرض والمقدسات، ولن يمر أي اتفاق دون رضا الشعب الفلسطيني وقيادته الشرعية"، وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا"،

وقال أبو ردينة، إن "الطريق الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار يمر فقط عبر منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي للشعب الفلسطيني".

ومن المقرر، انعقاد اجتماع على مستوى الأمناء العامّين للفصائل الفلسطينية، غدا الخميس في رام الله وبيروت بالتزامن، بمشاركة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، لمناقشة سبل مواجهة خطة "الضم" الإسرائيلي.