تمديد اعتقال المشتبهين بالتنكيل بمسنين في حيفا

تمديد اعتقال المشتبهين بالتنكيل بمسنين في حيفا
حيفا (عرب 48)

مددت محكمة الصلح في حيفا، أول من أمس الجمعة، اعتقال المشتبهين الخمسة في قضية شبهات التنكيل بمسنين في دار المسنين "نؤوت كيبات هزهاڤ" في مدينة حيفا.

ويستدل من ادعاء النيابة أن الحديث يدور عن خمسة مشتبهين من سكان الناصرة وحيفا وكريات يام، بما تضمن ممرضة وعمال موظفين، جميعهم يهود باستثناء مشتبه عربي واحد، حيث يعملون كمشرفين على العناية في دار المسنين المذكورة وتنسب لهم شبهات التنكيل بمسنين من المقيمين بدار العجزة، والاعتداء عليهم وتهديدهم.

وجاء في ادعاء النيابة أنّ "الكشف عن تفاصيل جلسات المحاكمة التي أجريت لغاية الآن قد ضرت سير التحقيقات وشوّشت على سير الإجراءات القضائية، وعليه أخذنا موافقة المستشار القضائي للحكومة من أجل تقديم طلب لإصدار أمر حظر نشر حول القضية وإجراء جلسات مغلقة".

إلى ذلك، أصدرت المحكمة، الجمعة، أمر حظر نشر تفاصيل وتطورات التحقيقات في ملف قضية شبهات التنكيل بمسنين في دار المسنين 'نؤوت كيبات هزهاڤ' في حيفا، وذلك لغاية تاريخ 02.03.2017.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018