الأحزاب تتوصل لاتفاق حول آليات ترتيب المقاعد بالمشتركة

الأحزاب تتوصل لاتفاق حول آليات ترتيب المقاعد بالمشتركة
اجتماع لمندوبي الأحزاب العربية (عرب 48)

عقدت رباعية الأحزاب المشكلة للقائمة المشتركة، مساء الإثنين، اجتماعا في بيت سكرتير عام الجبهة، منصور دهامشة، في كفر كنا، بمشاركة الدكتور جمال زحالقة عن حزب التجمع الوطني، وإبراهيم حجازي عن الحركة الإسلامية، والمحامي أسامة السعدي عن العربية للتغيير، حيث من المتوقع أن يعلن رسميا عن المشتركة الجديدة في نهاية الأسبوع الجاري.

وتوصلت الرباعية إلى اتفاق حول آليات ترتيب القائمة المشتركة، على ألا يشكل الترتيب عائقا أمام تشكيل القائمة المشتركة، وفي حالة أي خلافات تقوم مرجعية لجنة الوفاق الوطني بالتعاون مع الرباعية بإتمام مهمة ترتيب مقاعد القائمة المشتركة.

وكانت الرباعية قد أصدرت بيانا لها الأسبوع الماضي بإعلان إعادة القائمة المشتركة، وترك موضوع ترتيب المقاعد لمرحلة مقبلة، وطرحت مبادرة إحالة ترتيب القائمة المشتركة للجنة الوفاق الوطني، وكان ينتظر من العربية للتغيير الرد على المقترح، ومساء أمس الإثنين، ردت العربية للتغيير إيجابيا على المقترح، بعد الاتفاق على آلية البت في ترتيب مقاعد القائمة المشتركة.

ومن المفترض ترتيب اجتماع قريب آخر للجنة الوفاق للبت في مختلف القضايا التنظيمية في القائمة المشتركة الجديدة، بما فيها صياغة وتحضير برنامج سياسي مشترك وآليات اتخاذ القرار.

وقال سكرتير عام الجبهة، منصور دهامشة، لـ"عرب 48": "يمكننا القول لأبناء شعبنا بكل فخر إننا جميعا في الأحزاب الأربعة ملتزمون بشكل قاطع بالقائمة المشتركة، ولن يشكل ترتيب المقاعد أي عائق أمام أي حزب نحو إعادة البناء، فالمهمة اليوم التصدي للتحديات والسياسات الفاشية لليمين الإسرائيلي".

وتابع دهامشة: "هناك التزام قاطع لكل الأحزاب وأجواء إيجابية جدا بين كافة الأحزاب لترتيب القائمة المشتركة، وتم الاتفاق على أن نتابع إنهاء وإعلان القائمة المشتركة حتى نهاية الأسبوع".

من جانبه، قال رئيس التجمع الوطني الديموقراطي، د. جمال زحالقة في حديثه لـ"عرب 48": "عقدنا بالأمس اجتماعا للرباعية بأجواء إيجابية جدا، وهناك التزام كامل للرباعية بإعادة القائمة المشتركة، ونحن باتفاق على إتمام أي خلافات بين الرباعية بالتعاون مع لجنة الوفاق على أن ينهى هذا الملف حتى نهاية الشهر الحالي".