ارتفاع أسعار النفط بين اجتماع "أوبك" والهدنة الأميركية الصينية

ارتفاع أسعار النفط بين اجتماع "أوبك" والهدنة الأميركية الصينية
(أ ب)

شهدت أسعار النفط اليوم، الثلاثاء، ارتفاعًا تجاوز نسبة 2%، لتواصل مكاسبها عشيّة اجتماع منظّمة الدّول المصدّرة للبترول، "أوبك"، والذي يعقد يوم الخميس القريب، وذلك في ظلّ التوقّعات بخفض إنتاج النّفط الذي تعمل المنظّمة من أجل إقراره، وبعد سلسلة من الانخفاضات في الأسعار.

وقال محلل أسواق السلع الأولية لدى "بي. إن. بي باريبا"، هاري شيلينجوريان، إنّ السوق "تبدو في وضع إيجابي عقب تطورات مجموعة العشرين وقبيل اجتماع أوبك يوم الخميس"، مضيفًا أنّ "التزام روسيا بالتعاون مع السعودية والتوصل إلى اتفاق خلال اجتماع أوبك القادم رفع المعنويات بلا ريب".

فقد ارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت"، 1.55 دولار بما يعادل 2.5% إلى 63.24 دولار للبرميل، كما زاد الخام الأمريكي الخفيف 1.25 دولارًا إلى 54.20 دولار؛ كما ارتفع كلّ من الخامين القياسيّين بنسبة نحو 4% يوم الإثنين، بعد أن اتفق الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ خلال اجتماعات مجموعة العشرين على هدنة في الحرب التجارية الدائرة بين بلديهما.

وقالت مصادر في "أوبك" إن المنظمة وحلفاءها يعملون صوب اتفاق لخفض إنتاج النفط بما لا يقل عن 1.3 مليون برميل يوميًّا، وأن المحادثات مازالت مستمرة مع روسيا بشأن حجم تخفيضات إنتاجها، وفق ما نقلته وكالة أنباء "رويترز".

وقال بنك غولدمان ساكس الأميركي في مذكرة للعملاء "نتوقع على أثر ذلك أن تتفق أوبك على خفض الإنتاج في فيينا يوم الخميس القادم"، مضيفًا أنّ "خفض إنتاج ‘أوبك‘ وروسيا 1.3 مليون برميل يوميًّا سيكون ضروريًّا لعكس الزيادة الضخمة غير الموسمية الحاصلة حاليا في المخزونات"، مبينًا أنه يتوقع أن تدفع جهود تقليص المعروض المشتركة بين أوبك وروسيا أسعار خام برنت "لتتجاوز منتصف نطاق الستين دولارا للبرميل".