النبي صالح: استشهاد شاب برصاص قوّات الاحتلال

النبي صالح: استشهاد شاب برصاص قوّات الاحتلال
قرب مكان استشهاد الشاب (فيسبوك)

استشهد شاب فلسطيني، اليوم الأربعاء، بعد إصابته بجروح حرجة خلال المواجهات المُندلعة في قرية النبي صالح، بعد اقتحام قوات الاحتلال للبلدة.

وذكر الناشط في مقاومة الجدار والاستيطان بلال التميمي لـ"وفــا"، أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي بكثافة صوب الشاب عز الدين التميمي (21 عامًا) وأصابته بجروح خطيرة في أنحاء متفرقة من جسده.

وأضاف أن الاحتلال منع اسعافه لأكثر من نصف ساعة، ثم قام باعتقاله، ما أدى لاستشهاده لاحقا.

وأُصيب عدة فلسطينيين بجراح متفاوتة، وذلك جراء المواجهات التي اندلعت صباح اليوم مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في بلدة النبي صالح وبلدة بيت أمر شمال الخليل.

واختطفت قوات الاحتلال التميمي بعد إطلاق النار عليه واصابته بجروح حرجة خلال المواجهات المندلعة في قرية النبي صالح، مما أدى إلى استشهاده في وقت لاحق، فيما اقتحم عناصر من الوحدات الخاصة مخيم الأمعري جنوب رام الله.

كما أصيب شاب برصاصة مغلفة بالمطاط في قدمه صباح اليوم، خلال المواجهات المندلعة في بلدة بيت ريما شمال غربي رام الله، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عدلي فرح الريماوي بعد اقتحام منزله.

واعتقل جنود الاحتلال طفلا بعد أن أصابوه بجراح بالغة خلال مواجهات بقرية بيت ريما، في وقت شنت فيه القوات فجرا حملة اعتقالات ومداهمات طالت عشرات المنازل، تخللها مواجهات.

وأفاد مواطنون بأن إصابة الطفل بالغة جراء إطلاق الرصاص عليه بشكل مباشر، موضحين أنها جاءت عقب مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال وذلك بعد اقتحامها للقرية صباح اليوم.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018