تراجع وفيات كورونا بشباط: 2393 حالة وفاة منذ بداية العام

تراجع وفيات كورونا بشباط: 2393 حالة وفاة منذ بداية العام
تسجيل 934 حالة وفاة خلال شباط (أ.ب)

أظهرت بيانات وزارة الصحة الإسرائيلية تراجع وفيات كورونا في البلاد خلال شهر شباط/فبراير الماضي، إذ سُجّلت 934 حالة وفاة، مقارنة بـ1459 حالة وفاة سجلت في الشهر الذي سبقه كانون الثاني/يناير.

وبحسب بيانات وزارة الصحة، توفي منذ مطلع العام الجاري تأثرا بكورونا 2393 شخصا، بمعدّل 40 حالة وفاة يوميا.

وأفادت وزارة الصحة، بأن المعطيات والبيانات بشأن وفيات كورونا عن شهر شباط غير نهائيّة.

وعليه، لا تستبعد الوزارة أن يكون هناك ارتفاع طفيف بالمعطيات بشأن الوفيات، لكن دون أدنى شك فإن حملة التطعيم ضد فيروس كورونا ساهمت في تراجع عدد الوفيات بكورونا في البلاد، على حد تعبير وزارة الصحة.

ويستدل من تحليل بيانات وزارة الصحة أنه في النصف الأول من الشهر الماضي، توفي 40 مريضا يوميا، بينما في النصف الثاني من شهر كانون الثاني/يناير، ارتفع العدد إلى 53 مريضا الذين توفوا بكورونا كل يوم، وكانت ذروة الوفيات اليومية في 24 يناير، عندما توفي 79 مريضا بكورونا خلال 24 ساعة.

كما أظهرت البيانات، أنه في النصف الأول من شهر شباط، سجل انخفاضا في عدد مرضى كورونا المتوفين، وكان عددهم حوالي 42 مصابا في المعدل​​، أي الانخفاض سجل مقارنة بالنصف الثاني من شهر كانون الثاني.

ولكن لا يزال الرقم أعلى من النصف الأول من الشهر الماضي، بينما في النصف الثاني من شهر شباط، كان هناك الانخفاض الأكثر أهمية في عدد الوفيات، فمن يوم 15 إلى 28 شباط، سجلت 25 حالة وفاة يوميا.

ومع ذلك، لا يزال هذا رقما مرتفعا جدا مقارنة بوفيات كورونا بشهر كانون الأول/ديسمبر، عندما توفي 488 مريضا بكورونا في البلاد، بمعدل يقارب 16 مريضا يوميا.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر، وفقا لبيانات وزارة الصحة، توفي 313 مريضا، بمعدل أكثر من 10 مرضى يوميا، وفي تشرين الأول/أكتوبر، سجلت 957 حالة وفاة، بمعدل ​​32 حالة وفاة يوميا.

وتظهر البيانات أيضا أنه سجل تراجع في عدد الإصابات الخطيرة التي يتم تسريرها في أقسام كورونا، حيث يرقد حاليا في مستشفيات البلاد 742 مصابا بكورونا بحالة خطيرة جدا، وهو العدد الأقل الذي يسجل منذ الثاني من كانون الثاني/يناير الماضي.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص