"الموت للعرب" في نتسيرت عيليت

"الموت للعرب" في نتسيرت عيليت
(توضيحية)

أقدم متطرفون يهود من عصابة ما يسمى "تدفيع الثمن" فجر اليوم، الإثنين، على كتابة عبارات عنصرية معادية ومسيئة للعرب ومنها "تدفيع الثمن" و"أرض إسرائيل لشعب إسرائيل" و"الموت للعرب" على جدار مبنى سكني في شارع "هحتساف" في مدينة نتسيرت عيليت. 

وهذه ليست المرة الأولى التي يُقدم فيها متطرفون يهود على خط شعارات معادية للعرب واعتداءات على سيارات وممتلكات خاصة لمواطنين عرب في يافة الناصرة كفر قاسم وعكبرة وغيرها من البلدات العربية في البلاد.

وحضرت الشرطة إلى المكان وباشرت التحقيق وجمع الأدلة. 

وكرر المواطنون العرب مطالبهم بوضع حد لهذه الجرائم العنصرية ووقف التحريض على قتل العرب، وحملوا الشرطة مسؤولية عدم اجتثاث هذه الاعتداءات الخطيرة، واتهموها بالتساهل في قضايا من هذا القبيل خصوصا عندما يتعلق الأمر بالعرب.

ودعت قيادات المجتمع العربي السلطات الإسرائيلية إلى توفير الأمن والأمن للمواطنين وحماية سياراتهم الخصوصية وممتلكاتهم الخصوصية. 

غطاس: لا يروق للمتطرفين وجود العرب في نتسيرت عيليت

وقال د. رائد غطاس، عضو بلدية نتسيرت عيليت عن القائمة المشتركة للتعايش والتي تضم 3 أعضاء عرب، إن "العرب في نتسيرت عيليت وغيرها شهدوا مثل هذه الاعتداءات الخطيرة سابقا. توجهنا إلى رئيس البلدية وطالبناه كشركاء في الائتلاف بالتوجه للشرطة لتقوم بعملها وتكشف عن المتطرفين وتقدمهم للقضاء".

وأضاف أن "هذه الاعتداءات والاستفزازت مستنكرة ومدانة بشدة، ونحن نعي أنه لا يروق للمتطرفين وجود العرب في نتسيرت عيليت".