التجمع: شحادة والزبارقة يتنافسان على المكان الأول بلائحة المرشحين للكنيست

التجمع: شحادة والزبارقة يتنافسان على المكان الأول بلائحة المرشحين للكنيست
شحادة والزبارقة

أعلن الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، إمطانس شحادة، والنائب جمعة الزبارقة عن نيتهما الترشح للمكان الأول في لائحة مرشحي حزب التجمع الوطني الديمقراطي، لانتخابات الكنيست القادمة.

وأعلن شحادة، الذي تولى منصب الأمين العام للتجمع منذ نحو عامين، عن ترشحه عبر الصفحة الرسمية للحزب، "التجمع ض".

وفي وقت سابق، أعلن النائب عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، جمعة الزبارقة، عن نيته الترشح للمكان الأول في لائحة مرشحي الحزب لانتخابات الكنيست، المزمع إجراؤها مطلع شهر شباط/ فبراير. وبدأ الزبارقة بشغل منصب نائب في الكنيست، قبل قرابة عام ونيف.

وقال الزبارقة: "لقد حملنا في هذه الفترة الوجيزة التي شغلنها في الكنيست العشرين، هموم ومطالب الناس بصدق وإخلاص، وعملنا بتفان على طرح قضايا منسية بالتوازي مع حفاظنا على خطابنا الوطني الرصين".

وأضاف أن "بوصلتنا في العمل السياسي، الفكر العروبي الديمقراطي، وقد جمعنا بين القومي واليومي بعنفوان وشموخ على مدار أكثر من عقدين، وكان لي الشرف وما زال، أن أخدم أهلي وبلدي وخاصة أهلي المكلومين في النقب".

وختم الزبارقة بالقول: "يحدوني الأمل بالحصول على ثقة المؤتمر لإكمال ما شرعت به خلال الفترة القصيرة بالكنيست، ولأستمر في تمثيل حزبي ومجتمعي وشعبي بكل أمانة".

وفي هذا السياق، يعقد التجمع مؤتمرا استثنائيا لانتخاب قائمة مرشحيه في تاريخ 02.02.2019، للانتخابات البرلمانية المقبلة، بعد إقراره رسميا في جلسة اللجنة المركزية للتجمع، يوم السبت الماضي.

ومن بين الأسماء المطروحة أيضا للمنافسة على المكان الأول، الأمين العام للتجمع، د. إمطانس شحادة، وعضو اللجنة المركزية للتجمع، المحاضر ومدرب التنمية البشرية أشرف قرطام؛ فيما تتنافس على المكان الثاني، على ما يبدو، كل من النائبة وعضو المكتب السياسي، نيفين أبو رحمون، وعضو اللجنة المركزية دعاء حوش- طاطور، ولربما، أيضا، المرشحة عن المقعد السادس سابقًا، وعضو المكتب السياسي، هبة يزبك.

وسينتخب التجمع المرشحين الخمسة الأوائل في القائمة خلال المؤتمر الاستثنائي، وأعلن أن الموعد الأخير لتقديم الترشيحات يوم السبت الموافق 26.1.2019 الساعة 16:00، حيث تقدم الترشيحات بشكل شخصي في المقر المركزي للحزب في الناصرة.